الفلسفة التاريخانية عند عبد الله العروي

يتناول هذا الكتاب الفلسفة التاريخانية عند عبد الله العروي باعتبارها مشروعا فكريا وفلسفيا قمينا بالاحترام، وجديرا بالتقدير والعناية والرعاية على حد سواء، بالتوقف عند الحيثيات التاريخية التي دفعته إلى تبني مشروعه التاريخاني من خلال استكشاف مختلف مواقفه الفكرية والفلسفية في كتبه (الإيديولوجية العربية المعاصرة)، و(العرب والفكر التاريخي)، و( ثقافتنا في ضوء التاريخ )، و(مفهوم التاريخ)، ورواياته (أوراق)، و(الغربة)، و(اليتيم)، و(الفريق)...
وقد ذيلنا عنوان الكتاب الرئيس بعنوان فرعي (من العقلانية الكونية إلى الحداثة التاريخانية). ويعني هذا أن العروي يرى من الضروري أن توجد نخبة ثقافية ونخبة سياسية تعملان جنبا إلى جنب من أجل تسريع وتيرة اللحاق بالغرب، باستيعاب الحداثة الغربية، وتمثل العقلانية الكونية قولا وفعلا.
والهدف من هذه الكتب هو تشخيص أزمة الواقع العربي حسب عبد اهري العروي، وتجاوز مآسيه، بتطبيق التاريخانية الماركسية التي تقوم على حتمية التطور، والسير نحو الأمام، والإيمان بفعالية الإنسان في صنع التاريخ. فضلا عن تحرير الإنسان من عبودية البنية وجبريات الطبيعة، والاشتغال ضمن وحدة بشرية متجانسة
.







نشر الخبر :
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 15
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
  1. تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :